مدونة الدروس الصوتية والكتب في التنمية الذاتية و تطوير النفس وتعلم الأشياء المفيدة في حياتك

إدارة الوقت بالأرقام

إدارة الوقت بالأرقام:
إن الناس على اختلاف ظروفهم ( الغني والفقير , الفاشل والمتفوق , الكبير والصغير ) يمتلك كل منهم /168/ ساعة أسبوعية للعمل والنشاط .
و يتوقف الفرق هنا بين هؤلاء الناس على استراتيجية كل منهم على إدارته لهذه الساعات ...
هل سأل أحدنا نفسه كم هي عدد الساعات التي نهدرها بدون فائدة كل أسبوع ...؟
ومنه فالطالب مثلا لديه يومياً /16/ ساعة للنشاط الفعلي , وهنا يتوقف الأمر على قدرة كل طالب على إدارته لهذه الساعات , والتي يلزمها هدف ومخطط حتى تستثمر و إلا ستذهب في مهب الريح وستذهب ساعات أخرى غيرها أيضاً , في حال عدم الانتباه إلى هدر الوقت من قبل الطالب نفسه أو من قبل الأسرة .
وفيما يلي مخطط نوضح فيه توزع الوقت إلى ساعات , ومن خلاله يستطيع الطالب أن يحول كل خلية في المخطط إلى ساعة عمل , يخصصها لأداء واجب مدرسي أو اجتماعي أو ديني ...... الخ . المهم هنا أن ينجز الطالب خلال الساعة المحددة واجباً دراسياً أو عملاً آخر مهماً ذو منفعة وفائدة عليه .


 


 


 


 


 


 


 


 


 


 


 


 


 


 


 


 


 


 


 


 

وقتُنا..فيمَ يُنفق؟
أورد صاحب دليل التدريب القيادي [كتاب للمؤلف هشام الطالب، طبعة المعهد العالمي للفكر الإسلامي، ص 196] الجدول التالي، و الذي يبين الوقت الذي تأخذه بعض النشاطات ـ التي لا نلقي لها بالاً في فترة حياة متوسطة:

النشاط

الوقت


انتظار إشارات المرور
الوقت الذي تقضيه في محل الحلاقة
ضغط أرقام الهاتف
ركوب المصعد في المدن الكبرى
تنظيف الأسنان بالفرشاة
انتظار الحافلات (في المدن)
الوقت الذي تقضيه في الحمام
قراءة الكتب
تناول الطعام
كسب الرزق
مشاهدة التلفزيون
النوم

لبس الأحذية


 

شهر واحد
شهر واحد
شهر واحد
3 شهور
3 شهور
5 شهور
6 شهور
سنتان
4سنوات
9 سنوات
10 سنوات
20 سنة

8 أيام

(تختلف النسب من شخص إلى آخر ومن مجتمع إلى آخر)

الجدول السابق يبين أننا إذا أردنا أن ننجز عملاً فينبغي أن نوجد له وقتاً ولا ننتظر حتى يعرض الوقت المناسب علينا نفسه لأن ذلك لن يحدث.


 


 

Share:
Copy © متعة التعلم | Powered by Blogger Distributed By Protemplateslab & Design by ronangelo | Blogger Theme by NewBloggerThemes.com